حل كتاب الفقه 1 ثالث ثانوي مسارات ف2 1445

محمد ناصر ‏2024-01-25, 13:56 مساء 146

حل كتاب الفقه 1 ثالث ثانوي مسارات ف2 1445

 

مقدمة عن مادة الفقه - الصف الثالث الثانوي - مسارات


الهدف من مادة الفقه:


تعد مادة الفقه أحد المكونات الرئيسية في المناهج الدراسية، حيث تهدف إلى تعليم الطلاب قواعد وأحكام الشريعة الإسلامية وتطبيقها في حياتهم اليومية. تشمل المفاهيم التي يتعلمها الطلاب الأحكام الشرعية المتعلقة بالعبادات والمعاملات والأخلاق.

المحتوى العلمي:


تتناول مادة الفقه في الصف الثالث الثانوي مسارات مختلفة من المواضيع التي تشمل:

1. العبادات:
تشمل الصلوات والصيام والزكاة والحج، وكيفية أدائها بشكل صحيح وفقًا للتعاليم الإسلامية.

2. المعاملات:
تتناول الأحكام المتعلقة بالمعاملات المالية والاقتصادية، مثل البيع والشراء والربا والعقوبات المالية.

3. الأخلاق والآداب:
تعزز مادة الفقه الفهم السليم للأخلاق والآداب الإسلامية، وكيفية تطبيقها في مختلف جوانب الحياة.

4. القوانين والأحكام:
تشمل دراسة القوانين والأحكام الشرعية المتعلقة بمختلف المجالات، مثل الأحكام الجنائية والأحكام الأسرية.

الأهمية الدينية والاجتماعية:


تسهم مادة الفقه في تنمية الوعي الديني والاجتماعي لدى الطلاب، حيث يتعلمون كيفية توجيه حياتهم واتخاذ القرارات بناءً على القيم والمبادئ الإسلامية. كما تساهم في بناء شخصياتهم وتشجيعهم على تطبيق القيم الأخلاقية في مجتمعهم.

التأصيل الديني:
من خلال دراسة مادة الفقه، يتيح للطلاب الفهم العميق لتعاليم الإسلام والشريعة الإسلامية. يُعزز هذا التأصيل الديني فهمهم للقيم والمبادئ الدينية، ويساعدهم في توجيه حياتهم واتخاذ القرارات وفقًا للتوجيهات الدينية.

الوعي بالمسؤولية الاجتماعية:
تعمل مادة الفقه على بناء وعي قائم على المسؤولية الاجتماعية لدى الطلاب. يتعلمون كيف يكونون مواطنين مسؤولين في مجتمعهم، وكيف يمكن للقيم الإسلامية أن تشكل أساسًا للتفاعل الإيجابي مع الآخرين وتحسين البيئة الاجتماعية.

تكوين شخصيات أخلاقية:
يساهم دراسة الفقه في بناء شخصيات الطلاب وتنمية ميزاتهم الأخلاقية. يتعلمون كيفية تطبيق القيم الأخلاقية في تعاملهم مع الآخرين وفي مختلف مجالات حياتهم. يُشجعون على أن يكونوا أفرادًا يسهمون في خلق بيئة إيجابية وأخلاقية.

توجيه القرارات بالقيم الإسلامية:
يعتبر فهم مفاهيم الفقه هامًا لتوجيه القرارات اليومية بما يتناسب مع القيم والمبادئ الإسلامية. يُمكن الطلاب من اتخاذ قرارات مستدامة ومبنية على أسس دينية قائمة على العدالة والرحمة والأخلاق.

تعزيز التسامح والاحترام:
يساهم تعلم مبادئ الفقه في ترسيخ قيم التسامح والاحترام لدى الطلاب. يتعلمون كيف يقدرون التنوع الثقافي والديني ويروجون لقيم التعايش السلمي بين أفراد المجتمع.

تحفيز الانخراط في الأنشطة الخيرية والتطوع:
تعزز مادة الفقه روح العطاء والتطوع لدى الطلاب. يتعلمون كيف يسهمون بفاعلية في دعم الآخرين وتحسين الظروف الاجتماعية عبر المشاركة في الأنشطة الخيرية والتطوعية.

 

تعزيز السلوك الأخلاقي:


يعمل مقرر الفقه على تعزيز السلوك الأخلاقي لدى الطلاب، حيث يتعلمون قوانين السلوك والأخلاقيات المرتبطة بحياتهم اليومية. يشجع المقرر على تطبيق المفاهيم الفقهية في اتخاذ القرارات الصحيحة والمسؤولة.

الفهم العميق للشريعة:


توفير تفاصيل دقيقة حول الشريعة والأحكام الدينية يسهم في بناء فهم عميق وشامل للتعاليم الإسلامية. يُمكن الطلاب من الوقوف على أسس الشريعة وفهم مبادئها الأساسية.

تحفيز التفكير النقدي:


يُشجع مقرر الفقه على التفكير النقدي والاستفسار. يتيح للطلاب فهم السياق الديني والاجتماعي الذي نشأت فيه الأحكام الشرعية، وبالتالي يُشجع على تقديم رؤى خاصة وتفكير نقدي.

الاستعداد للمشاركة في المجتمع:


يُمكن الطلاب من مواكبة التطورات الدينية والاجتماعية والمشاركة بشكل فعال في المجتمع. يتعلمون كيفية تطبيق التعاليم الإسلامية في مواقف حياتهم اليومية وفي تفاعلهم مع الآخرين.

ترسيخ الهوية الإسلامية:


تقوم مادة الفقه بتعزيز الهوية الإسلامية لدى الطلاب وتوجيههم نحو فهم أعمق لقيم الإسلام. يتم تعزيز الانتماء الديني والفهم السليم للتعاليم الإسلامية.

لتحميل الملف اذهب الى المراجع

المراجع

شارك المقالة