ملخص الفصل الأول تطور الكون علوم الأرض و الفضاء ثالث ثانوي مسارات

محمد ناصر ‏2023-12-19, 13:12 مساء 175
عرض بكامل الشاشة
ملخص الفصل الأول تطور الكون علوم الأرض و الفضاء ثالث ثانوي مسارات

ملخص الفصل الأول تطور الكون علوم الأرض و الفضاء ثالث ثانوي مسارات

 


الانفجار العظيم: تشير النظرية إلى أن الكون بدأ من حالة من الكثافة والحرارة الشديدة في نقطة صغيرة جدًا، وفي لحظة معينة منذ حوالي 13.8 مليار سنة، حدث انفجار ضخم. هذا الانفجار العظيم أدى إلى تمدد الكون بشكل كبير.

توسع الكون: مع تمدد الكون، زادت المسافات بين الكواكب والمجرات. يتضح هذا من خلال مشاهدة انحراف طيف الضوء الصادر من الكواكب والمجرات نحو اللون الأحمر، وهو ما يعرف بتحمر الضوء الكوني.

العناصر الأولية: في اللحظات الأولى للكون، كانت الظروف حارة لدرجة تجعل العناصر الأولية مثل الهيدروجين والهيليوم تتكون.

إشعاع الخلفية الكوني: يعتبر إشعاع الخلفية الكوني دليلاً هامًا على دعم نظرية الانفجار العظيم. إنه إشعاع ضوء دقيق من الكون البدائي، ويعتبر نقطة انطلاق لفهمنا للتطور المبكر للكون.

بشكل عام، توفر نظرية الانفجار العظيم إطارًا فعّالًا لفهم كيف بدأ الكون وكيف تطور بمرور الوقت، وهي نظرية قائمة على دلائل ملاحظية ونظرية الفيزياء.

 

إدوين هابل (Edwin Hubble)، عالم الفلك الأمريكي، كان له إسهامات هائلة في فهمنا للكون وهي تحولت إلى اكتشافات ثورية. أهم هذه الاكتشافات تتضمن:

تمدد الكون: رصد هابل أن المجرات تتباعد عن بعضها البعض، واكتشف أن الكون يتمدد. هذا الاكتشاف جعله يقدم فهمًا جديدًا لهيكل الكون وكيفية تطوره.

القانون الكوني: أثبتت ملاحظات هابل وزملاؤه أن السرعة التي تبتعد بها المجرات عنا تتزايد بزيادة المسافة. وهذا أدى إلى وضع قانون هابل الكوني، الذي يصف هذا العلاقة بين سرعة التمدد والمسافة.

تحديد الثوابت الكونية: بفضل اكتشافات هابل، تمكن العلماء من تحديد قيمة الثوابت الكونية مثل ثابت هابل، وهو معدل سرعة تمدد الكون، الذي يُستخدم حتى اليوم في دراسة التمدد الكوني.

تلك الاكتشافات ليست فقط ذات أهمية في مجال الفلك، بل ساهمت أيضًا في تشكيل نظرتنا الحديثة للكون وتوسيع فهمنا لكيفية تطوره وتكوينه.

 

 

 


 

 


 

شارك المقالة