ما هي أسباب الصداع و ما هو العلاج ؟

  • يُعد الصداع من الأمراض الشائعة التى يصاب بها الجميع
  •  يعرف الصداع بالآم بمنطقة الراس أو الرقبة
  • و ينتج عن الأنسجة التى تحيط  بعظام الجمجمة
  • و أيضا الأنسجة التى تتواجد بالجيوب الأنفية و الأذنين و العينين
  • عندما تلتهب أحد هذه الانسجة تسبب للمرء الصداع

أسباب الإصابة بالصداع

  •  أرتفاع ضغط الدم

ارتفاغ ضغط الدم يسبب الصداع و ذلك بسبب قوة دفع الدم الى الرأس و لذا ينصح دائما الأطباء بضرورة الحفاظ




على المعدل الطبيعي لنسبة ضغط الدم

 

  • التهاب الجيوب الأنفية

وهو التهاب يحدث لتّجاويف المجاورة للأنف و التى تتواجد داخل عظام الجمجمة و قد  تؤّدي إلى تجمّع صديديّ بداخلها و خلل

بضغط الهواء بها  ممّا ينتج عنه الآم شديدة بالرأس و حدوث الصداع [

 

  • التهاب بالأذن الوسطى

يحدث التهاب بالأذن الوسطى كالتهاب الغشاء المخاطي الذي يبطن الأذن و يؤدى الى شعور المرء بالصداع

 

  • الآم الأسنان

دائما ما يصاحب الآم الأسنان شعور المرء بالصداع الحاد و قد ينتج عن عدة أسباب منها وجع باللثة أو  ضرر بضرس العقل

 

او وقوع تسوس بالأسنان او قلة عدد الأضراس الذي يمضغ عليها الشخص فيؤدي الى الآم بعضلات الفكبن و كل العوامل السابقة

 

تسبب الآم الراس و الصداع

 

  • أمراض بالعين

تتعدد أمراض التى تصاب العين مثل قصر النّظر والتهابات بأعصاب العين وحدوث جفاف بها  أو بسبب تعرّض العين للتّعب والإرهاق

كل العوامل السابقة تسبّب الصّداع لأنَّها تزيد من ضغط العين  و الذي يؤثّر بالسلب  و  يسبّب الصّداع

 

  • الأثار الجانبي لبعض الأمراض

يحدث الصداع كاثار جانبية لبعض الأمراض مثل الإنفلونزا والسعال و الإمساك و الإصابة بالحمى

 

  • الأصوات المرتفعة

الأصوات العالية او الضجيج يسبب الصداع  وذلك لأنّ الأذن تسمع الأصوات التي مقدار اهتزازها يكون مابين 16-20 ألف هزّة، لذلك

الأصوات المرتفعة عن النسب الطبيعية او الخافضة تؤدى الى خلل بضغط الأذن و تسبب الصداع

 

  • الضغوط النفسية

كثرة التفكير و تعرض الشخص لضغوط نفسية قد تؤثر عليه بالسلب و تسبب له الصداع المستمر

 

  • الروائح المركزة

بعض الروائح المركزة  مثل بعض العطور و الأزهار تؤدي الى تهيج باعصاب  الأنف مما يؤدي الى إصابة الشخص بالصداع

 

  • التدخين

يُعد التدخين من الأسباب الرئيسية للإصابة بالصداع و ذلك لأن  النّيكوتين يعمل على ارتفاع ضغط الدّم مما يؤدي الىى تدفّق الدّم

إلى الرّأس مسبّباً الصّداع

 

  • المكوث أما التلفزيون و الحاسب الالي

المكوث لفترات طويلة أمام الحاسب الالي او التلفزيون يسبب أرتفاع بضغط العين مما يؤدى الى حدوث الصداع

 

  • تناول المنبهات

تناول المرء للمنبهات  التى تحتوي على كافيين كالشاي او القهوة يؤدى الى زيادة فرصة الإصابة بالصداع

 

 

أنواع الصداع

  1. الصداع الأولي
  2. الصداع الثانوي
  • و ينقسم الصداع الأولي الى

(الصداع الضغطي )

و هو النوع الشائع الذي يصاب حوالي 90 % من البالغين و يكون النساء أكثر عرضة للإصابة به من الرجال

 

(الصداع النصفي )

يستمر الصداع النصفي برأس المريض لمدة قد تصل الى 72 ساعة و يتمثل هذا الآلم  في أحد جانبي الرأس و  يتزايد  عند

ممارسة الشخص اي نشاط  جسماني و  يصحبه أحيانًا الغثيان والتقيؤ  بجانب التحسس من الضوء والضوضاء

 

(الصداع النوبي )

هذا النوع نادراً للصداع و يشكو منه حوالى 1% من سكان  و يتعرض له الرجال في الكبر  أكثر من النساء و لا يمثل اي خطورة

على المريض

 

  • و ينقسم الصداع الثانوي الى
  1. صداع يسبب الأستيقاظ من النوم
  2. صداع نتيجة بذل المجهود أو الإصابة بالسعال
  3. صداع مصحوب بأضطرابات بصرية
  4. الصداع الذي يصاحب الحمى
  5. الصداع الذي يظهر لمدة دقائق و يختفي
  6. الصداع الناتج عن عدة أمراض كالأيدز و السرطان و غيرها
  7. الصداع الناتج عن أرتفاع بضغط الدم

علاج الإصابة بالصداع

  • المكسنات كالبنادول و غيرها
  • تناول الطعام للصداع الناتج عن الأنيميا
  • ضبط نسبة ضغط الدم للصداع الناتج عن أرتفاع ضغط الدم
  • اتباع نظام نوم ثابت كالنوم والاستيقاظ في نفس السّاعة حتى في أيام الأجازات
  • معالجة أسباب الصداع  الناتجة عن الجيوب الأنفية و الأذن الوسطة بجانب امراض الأسنان و العين

 

 

الوقاية من الإصابة بالصداع

  • تناول الأطعمة الغنية بالمغنسيوم مثل العدس او الخضروات الخضراء التى تساعد على إرخاء الشرايين المتقلصة
  • عدم المكوث أمام شاشات التلفزيون او الحاسب الالي
  • الأقلاع عن التدخين
  • عدم تناول المشروبات الغنية بالكافيين مثل الشاي و القهوة
  • تناول اليانسون الذي يعمل على ارخاء الأعصاب
  • تجنب سماع الأصوات العالية او الضجيج
  • محاولة البعد عن الضغوط النفسية

نصيحة

  • عدم أهمال تكرار الصداع لأنه من الممكن ان يكون أثر أمراض خطيرة لذا يجب التوجه الى طبيب مختص
  • عدم تناول اي عقاقير الا تحت أشراف طبي

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تم عرض هذه المقالة 180 مرة

هل أعجبتك هذه المقالة ؟

5 0