كل ما تريدين معرفته عن سن اليأس عند المرأة

  • تمر كل أنثى بمراحل فسيولوجية عديدة منذ لحظة الولادة وحتى المراحل المتقدمة من عمرها.
  • وهذه التغيرات الفسيولوجية الداخلية ينتج عنها تغيرات فى شكل جسمها الخارجى وكذلك تغيرات نفسية تؤثر على صحتها النفسية.
  • حيث تمر الأنثى فى بداية حياتها بمرحلة البلوغ وما يصاحبها من بداية الطمث ثم الزواج ثم الحمل ثم الولادة ثم الإرضاع واخيراً تأتى مرحلة انقطاع الطمث وهو ما يعرف بسن اليأس .
  • وسوف نتناول فى هذا المقال كل ما تريدين معرفته عن سن اليأس عند المرأة.
1

ما هو سن اليأس عند المرأة؟

1تعريف سن اليأس(Menopause)عند المرأة
  • *يُعرف سن اليأس(Menopause) عند المرأة بأنه الإنقطاع الدائم والطبيعى للحيض عند المرأة.
  • *وهو عملية طبيعية تحدث للنساء ما بين سن (45) إلى (55)عاماً.وهناك نسبة قليلة من النساء قد تصل إلى هذه الحالة قبل (45)عاماً أو بعد (55)عاماً.
  • *ويُقال بأن المرأة وصلت لهذه المرحلة بعد إنقطاع الدورة الشهرية (12) مرة متتالية أو بعد مرور (12)شهراً على آخر دورة شهرية.
2

أسباب إنقطاع الحيض الدائم

1انخفاض مستوى الهرمونات الأنثوية
  • *يقل إفراز الهرمونات الأنثوية المتمثلة فى هرمونى الإستروجين (Estrogen),والبروجسترون(Progesterone) كلما ازداد عمر المرأة بدءاً من نهاية الثلاثينيات إلى مرحلة انقطاع الطمث.
2الإستئصال الجراحى للرحم والمبيضين
  • *إن استئصال الرحم والمبيضين معاً يؤدى إلى وصول المرأة إلى ما يسمى بسن اليأس أياً كان عمر الأنثى ويعنى هذا أن تتعرض الأنثى لأعراض ومتاعب سن اليأس حتى وإن كانت صغيرة فى السن.
3التعرض للعلاج الكيميائى والإشعاعى
  • *تصاب نسبة كبيرة من السيدات اللآتى يتلقين العلاج الكيميائى والإشعاعى نتيجة لبعض الأمراض مثل السرطان لأعراض إنقطاع الطمث خلال فترة العلاج أو حتى ستة أشهر بعد انتهاء فترة العلاج.
3

أعراض سن اليأس

1تغيرات نفسية
  • * تمر المرأة خلال هذه المرحلة ببعض التغيرات النفسية كما يلى:-
  • - التوتر والقلق الشديد.
  • - كثرة النسيان.
  • - البكاء بدون سبب واضح.
  • - عدم القدرة على التركيز.
  • -الشعور بالإحباط.
2تغيرات فسيولوجية
  • - وتشمل هذه التغيرات حدوث تغيرات فى بعض أجهزة معينة فى الجسم مثل مايلى:-
  • 1- تغيرات فى الجهاز التناسلى:-ويشمل ذلك ما يلى:-
  • - تقل الإفرازات المرطبة للمهبل (جفاف المهبل) وتحدث الكثير من الإلتهابات.
  • - تتغير الخلايا المبطنة للرحم ويصغر حجم الرحم.
  • - يقل حجم المبيضين.
  • 2-تغيرات فى الجهاز البولى:- ويشمل ذلك ما يلى:-
  • -كثرة التبول أثناء الليل.
  • -قد يحدث ضمور بخلايا المثانة البولية مما يؤدى لحدوث أعراض مشابهة لإلتهابات المثانة مثل كثرة التبول والإحساس بالألم أثناء التبول.
  • 3- تغيرات بالهيكل العظمى:- ويشمل ذلك ما يلى:-
  • - تقل كثافة العظام وتصبح هشة سهلة الكسر لأى سقوط بسيط.
  • - تقل قوة العضلات ويحدث وهن بالجسم.
  • - تحدث خشونة بالمفاصل.
  • - آلام متعددة بالجسم.
  • 4- تغيرات بالجهاز الدورى:- ويتمثل ذلك فى:-
  • - سرعة خفقان القلب :- حيث تشعر المرأة فى هذه السن بسرعة فى نبضات القلب.
  • - تكون المرأة فى هذه المرحلة أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب والشرايين مثل تصلب الشرايين وحدوث الأزمات القلبية أو الجلطات.
  • 5-تغيرات عامة:-
  • - الإحساس بالتوهجات الساخنة وتتمثل فى احمرار الوجه والصدر والشعور بالسخونة فى هاتين المنطقتين.
  • - كثرة التعرق وخاصة ليلاً.
4

وسائل تساعد المرأة على المرور بسلام فى سن إنقطاع الطمث

1تغيير أسلوب الحياة
  • * لابد للمرأة من أن تغير من أسلوب حياتها فى هذه المرحلة حتى تعبرها بسلام ويتمثل ذلك فيما يلي:-
  • 1- ارتداء ملابس مصنوعة من القطن للتخلص من الشعور بالهبات الساخنة وكذلك تخفيف الملابس أثناء النوم  واستخدام المراوح والتكييفات لتقليل التعرق الليلى.
  • 2- المتابعة المنتظمة مع الطبيب النسائى المتخصص وإستشارته فى كيفية التقليل من هذه الأعراض عن طريق وصف الأدوية أو الهرمونات التعويضية.
  • 3- الإبتعاد عن التدخين حيث إنه يزيد من حدة التوهجات الساخنة ويعرض المرأة لخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والسرطان.
2التغذية الصحية المناسبة
  • *يجب على المرأة ملاحظة ما تتناوله من طعام ومحاولة تجنب الأطعمة التى تسبب لها بعض المشكلات أو تزيد من الشعور بأعراض إنقطاع الطمث .
  • *يجب على المرأة محاولة إتباع ما يلى:-
  • 1-تناول الأطعمة قليلة الدهون نظراً لإرتفاع نسبة الإصابة بأمراض القلب والشرايين فى هذه المرحلة.فمثلاً يجب تناول الألبان والأجبان القليلة الدسم.
  • 2- الإكثار من تناول الخضروات والفاكهة نظراً لما تحتوى عليه من مضادات للأكسدة فهى تحمى من الإصابة ببعض الأمراض الناتجة عن بعض المركبات والشوارد الحرة فى الجسم وتحميها من أمراض القلب والسرطان.
  • 3- التقليل من تناول الأطعمة الغنية بالأملاح وذلك لمنع احتباس السوائل فى الجسم.
  • 4- الإكثار من تناول السوائل إذ أنها تساعد فى التخفيف من التوهجات الساخنة ومن جفاف الجلد والمهبل.
نصيحة أخيرة
  • *يجب على المحيطين بالمرأة وخاصةً الزوج مراعاة التقلبات المزاجية والنفسية التى تمر بها المرأة فى هذه المرحلة.كما يجب عليهم التأكيد على حبهم لها ووجودهم بجوارها حتى تطمئن المرأة ولا تشعر بالقلق حيال ما يحدث لها من أعراض.

تم عرض هذه المقالة 234 مرة

هل أعجبتك هذه المقالة ؟

5 0