عشرة نصائح مثالية لتغط في نوم عميق




  • إن الأرق مع التعب هو عامل يومي يسترعى استشارة الطبيب فإن كل مواطن من أصل أربعة مواطنين يعاني
  • من اضطرابات في النوم وهو حدث ثقافي لم يذكر في كتب الأقدمين، وفي المجتمعات البدائية إلا قليلا، وبشكل
  • عام هو الحد بين الإنسان الطبيعي والإنسان العصابي.
  • النوم ليس حالة من العدم وهي ليست منعزلة ومتميزة عن اليقظة، على العكس فالنوم على علاقة باليقظة
  • ويتجلى ذلك في : إيقاعه وفيزيولوجيته وكيميائيته. إن النوم والحلم هما استمرار للحياة وليس استراحة من الحياة.
  • إليك عدة طرق لتتغلب على أرقك وتغط في نوم عميق كالأطفال .
1

نصائح مثالية لنوم عميق

نوم عميق
1 الدعاء قبل النوم
    • هناك العديد من الأدعية التي تقال قبل النوم
    • من الآيات التي تقال قبل النوم :
    • كقراءة المعوذات الثلاث ، ثبت عن النبي عليه الصلاة والسلام في أذكار النوم أنه كان إذا أوى إلى فراشه كل ليلة جمع كفيه ثم نفث فيهما فقرأ فيهما: قل هو الله أحد، وقل أعوذ برب الفلق، وقل أعوذ برب الناس، ثم يمسح بهما ما استطاع من جسده يبدأ بهما على رأسه ووجه، وما أقبل من جسده. يفعل ذلك ثلاث مرات . (١)
    • قراءة آية الكرسي ، عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: وكلني رسول الله صلى الله عليه وسلم بحفظ زكاة رمضان، فأتاني آت فجعل يحثو من الطعام فأخذته فقلت: لأرفعنك إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم.... فذكر الحديث.. وفيه أن الشيطان قال له: إذا أويت إلى فراشك فاقرأ آية الكرسي لن يزال عليك من الله حافظ ولا يقربك شيطان حتى تصبح، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: صدقك وهو كذوب، ذاك شيطان. (٢)
    • من الأدعية التي تقال قبل النوم :
    • بِاسْمِكَ اللَّهُمَّ أَمُوتُ وَأَحْيَا  ، عَنْ حُذَيْفَةَ بْنِ الْيَمَانِ رضي الله عنه قَالَ :
    • ( كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا أَرَادَ أَنْ يَنَامَ قَالَ بِاسْمِكَ اللَّهُمَّ أَمُوتُ وَأَحْيَا وَإِذَا اسْتَيْقَظَ مِنْ مَنَامِهِ قَالَ الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَحْيَانَا بَعْدَ مَا أَمَاتَنَا وَإِلَيْهِ النُّشُورُ ) .
2 لتنم كأحصنة السباق
  • ففي عدد من اصطبلات خيول السباق جزء من مرابط الأحصنة مطلية باللون الأزرق الباهت والجزء الاخر مطلي باللون الأحمر المائل للبرتقالي، ففي الأماكن المطلية باللون الأزرق تهدأ الخيول بسرعة بعد جولة السباق.
  • أما الذين يوجدون في المناطق المطلية باللون الأحمر يظلون مضطربين وعصبيين لمدة طويلة.
  • وكلنا نعرف بأن الألوان النضرة تثير بينما الألوان الباردة تهدئ.
  • ويقال بأن اللون الأزرق متآلف مع الظل، يقود إلى عدم، لا يرى، ولا يدرك، ومع ذلك فهو موجود في جو واضح.
  • فإذا سنحت لك الفرصة بطلي أو فرش غرفة نومك فاختر اللون الأزرق المريح ولتستخدم أيضا أغطية زرقاء تهدئ بينما تشعرك الأغطية الصفراء بالغبطة والفرح.
3 فلتشتر جهازاً للتكييف
  • هناك درجة حرارة مريحة مقدرة من قبل الاختصاصيين ب 14 إلى 20 درجة مئوية بالنسبة لغرفة النوم.
  • معظم الأبنية الحديثة مدفأة بشكل زائد وهو شيء مزعج إضافة إلى أنه غير صحي. فلتحافظ على درجة حرارة معقولة في غرفتك باستخدام أجهزة التكييف ساعيا إلى التخفيف بهدوء وبشكل غير محسوس من درجة الحرارة التي تتلذذ بها لو تجاوزت 20 درجة مئوية.
4 البوصلة
  • وجه سريرك وفق اتجاه الأمواج المغناطيسية للصوت، أي الرأس موجه نحو الشمال والأرجل نحو الجنوب وهكذا.
  • إن تأثير دوران الأرض أو مرور الحقل المغناطيسي قد يؤثر على الجهاز العصبي للإنسان.
  • فلتجرب ولتدر سريرك أثناء الليل ولو أنه مرتب بشكل آخر أثناء النهار، بحيث يكون الرأس باتجاه الشمال وهو ما يؤدى إلى نوم عميق، أو باتجاه الشرق وهو ما يؤدى إلى نوم عادى، أو باتجاه الغرب وهو ما يؤدى إلى القلق.
5 ضع سريرك في مخدع النوم
  • فلتقم بالتجربة : ضع سريرك في منتصف غرفتك وكأنه مركب يسير في المحيط، لابد وأنك ستنام بشكل مضطرب، خاصة إذا كانت الغرفة واسعة فإنك بهذا تعاكس الحاجة الداخلية للإحساس بمكان أكثر انغلاقاً وذلك لكي تسترجع وضعية الطفل في حضن أمه والتي يدعوها أطباء الأمراض النفسية والعقلية ب (وضعية الجنين في بطن أمه).
  • فإذا وضعت سريرك في مخدع للنوم، أو في ممر بين سريرين، أو في أي زاوية من غرفتك، فإنك ستشعر بنفسك أكثر اطمئناناً ومهيئ للنوم بشكل أفضل.
6 نم على سطح مستوٍ
  • نم على سطح مستوٍ  ولا تنم على سطح قاسٍ .
  • طبيعياً، نحن لا ننام بشكل جيد إلا على سطح منتظم دون تجاويف أو نتوءات، وألا يكون قاسياً أو طرياً.
  • أنت تقضى ثلث عمرك في السرير على الأقل، إذا فهو يستحق بعض التضحيات أكثر من السيارة أو التلفاز، فلتبذل المجهود نفسه أثناء اختياره.
7 اختر سريراً عريضاً للنوم
  • عليك بسرير عريض وخاصة للعصبيين الذين يتحركون كثيراً، وذلك لأننا نغير من وضعيتنا من 20 إلى 30 مرة خلال الليل. ويمثل 80 سم الحد الأدنى لعرض السرير، ونرتاح أكثر في سرير عرضه 90-120 سم.
  • لكن لا تنم في سرير واسع كثيراً، فمثلاً: 140 سم لشخص واحد يشعرنا بالوحدة والضياع.
8 لا ترهق نفسك بكثرة الأغطية

إن وزن الأغطية وسمكها يضايق الجسم ويقلق راحته، فغطاء واحد من الصوف الصافي خفيفاً وطرياً وناعم الملمس تمنع أوباره الهواء من الدخول، يريح أكثر من غطاءين أو ثلاثة أغطية.

9 ضع لحافاً في الجهة السفلية من السرير

إن برودة الأطراف السفلية تبعد النوم، لذلك يمكنك أن تضع في أسفل السرير، وبشكل عرضي غطاءً من الصوف أو الفرو أو لحاف طفل صغير، عندها ستدفأ قدماك وتغط في نوم عميق .

.

10 ضع عنقك على الوسادة بشكل صحيح
  • إن الوسادة المريحة هي النوم بحد ذاته، فالوسادة تساعدك كثيراً على النوم وذلك لأنها تجلب الراحة لعنق وهو منطقة حيوية في الجسم.
  • إن العنق هو مقياس التوازن عند الإنسان لذلك يجب أن يرتكز كلياً خلال الليل فوق وسادة مستوية وطرية كما يرتكز القطار فوق خطوط سكته الحديدية تماماً.
11 نم بعد وضع أغطية نظيفة

ربما لا يضيرك أن ترتب فراشك كل صباح، وأن تعرضه للهواء، وأن تغير الأغطية دائماً، فهذا لا يكلفك شيئاً طالما أن لديك غسالة.

 

المصادر
  • الحديث (١) : رواه البخاري ، الحديث (٢) : رواه البخاري ، الحديث (٣) : رواه البخاري
  • مصدر الأدعية : موقع اسلام ويب : islamweb.net .

تم عرض هذه المقالة 530 مرة

هل أعجبتك هذه المقالة ؟

7 0