بيت المرأة يدل على شخصيتها

  • شخصية الرجل يمكنك أن تعرفها من خلال مكتبه، فإذا دخلت مثلا إلى مكتب أي رجل ووجدت أن فناجين القهوة لم يتم شربها،
  • أو أن الملفات والأوراق الخاصة بعمله موضوعة على المكتب بإهمال، فاعلم أن هذا الرجل مهمل،
  • وأيضا المرأة فإن شخصية المرأة تظهر من خلال بيتها فهي عادة تحاول أن تجعل كل شيئ في بيتها نظيفا ومرتبا،
  • ولكن من الممكن إكتشاف شخصية المرأة من أشياء كثيرة .
1

شخصية المرأة بملاحظة وتحليل أثاث منزلها وطريقة ترتيبه.

بيت المرأة يدل على شخصيتها
1 أثاث المنزل
  • أول هذه الأشياء طريقة ترتيبها أثاث المنزل، فالمرأة المرحة هي التي تترك فراغات كثيرة في البيت بحيث تحس بالراحة.
  • أما المرأة غير المنظمة فتجد أن أثاث منزلها موضوع بطريقة لا تسمح لك بأن تتحرك في المنزل بسهولة، بل كلما تقدمت خطوة لا بد أن تتجه إلى اليمين واليسار حتى تتجنب الإصطدام، وإذا نظرت إلى الجدران ووجدت أنه لا يوجد عليها لمسة جمال فاعلم أنك في بيت سيدة تعاني ولو معاناة بسيطة من عدم الراحة النفسية.
  • وإذا دخلت ووجدت أثاث البيت غير متناسق فاعلم أن صاحبة هذا البيت غير مستقرة نفسيا، ويظهر ذلك من طريقة ترتيبها لمنزلها أو ملابسها وهي في الغالب لا تستطيع أن تصل إلى قرار في كثير من الأحيان،
  • ولذلك فإن مجموعة من الأثاث التي توجد في منزلها تمثل عدة قرارات متضاربة اتخذت دون أن يكون هناك استقرار على رأي واحد، بعكس البيت الذي تدخل إليه فترى كل شيئ فيه متناسقا مع بعضه البعض، 
2 جدران المنزل
  • السيدة المرحة أو التي تعاني من حزن في داخلها عادة تجدها تهتم بجمال الجدران، وبأن تعلق عليها الرسومات واللوحات ممجا يجعلها تبدو مريحة للعين.
  • أما تلك الجدران الصماء فهي تمثل عدم العناية بالجو الذي تعيش فيه المرأة، وعدم العناية هو عدم الإهتمام وهذا يعكس ما في داخلها.
3 تزيين البيت
  • وفي معظم الأحيان فإن هذه المرأة إذا تغير ما في نفسها تبدأ بالإهتمام، وفي كثير من الأحيان تقوم المرأة بتزيين بيتها بوضع آنية من الورد في أماكن مختلفة من البيت،
  • فإذا دخلت ووجدت أن أوراقها ذابلة فاعلم أن صاحبة البيت سيدة مهملة لا تهتم ببيتها، ذلك أن هذه الأوراق الذابلة تمثل إهمالا وعدم العناية من صاحبة البيت.
4 ترتيب المقاعد
  • بل إن وضع نظام البيت وبطريقة ترتيبه يستطيع أن يقول لك إن كانت صاحبة البيت انطوائية أو من الذين يحبون الناس،
  • وإذا كانت المقاعد في أقصى الحجرة ملتصقة بالحائط تماما، فاعلم في هذه الحالة أن صاحبة المنزل إنطوائية،
  • ولكن إذا كانت المقاعد في مواجهة بعضها البعض بحيث يجلس الناس متقابلين، فإنه في هذه الحالة تكون المرأة محبة للناس.
2

شخصية المرأة بملاحظة وتحليل رونق وديكور منزلها

1 النباتات
  • وأيضا الديكور الذي تختاره المرأة لبيتها هو أيضا يمثل جزءا من نفسيتها،
  • فمثلا إذا كان هناك نبات أخضر فإنه في هذه الحالة يدل أن صاحبة المنزل من النوع الذي يهوى الجمال وفي كثير من الأحيان يكون نوع هذه النباتات له تأثير كبير في نفسية المرأة،
  • فإذا كانت النباتات من غير ترتيب ويبدو شكلها كتلة كئيبة فاعلم أن صاحبة المنزل ليست سيدة مرحة.
2 رسومات و لوحات
  • وإذا كانت على الجدران رسومات ولوحات سريالية ليس لها معنى واضح فاعلم أن صاحبة البيت غامضة وليس من السهل الوصول إلى نفسيتها،
  • ذلك أن مثل هذه هذه الصور والأشياء الغير المفهومة والتي لا تعطي معنى واضحا لا يمكن أن تعيش معها إلا سيدة يكتنف حياتها الغموض وعدم الوضوح،
  • ولكن إذا كانت هناك صور فوتوغرافية تمثل أحداثا سيئة أو مناظر جميلة فيها حركة ففي هذه الحالة تكون هذه السيدة ذات نفسية واضحة وهي تريد أن تعبر عن إهتمامها ببيتها بوضوح، وفي كثير من الأحيان تكون هذه الصور نفسها من الأشياء التي تثري قلوب أصحاب المنزل وتجعلها دافئة بالذكريات الجميلة.
3 الترتيب
  • أيضا في كثير من الأحيان قد تدخل منزلا فتجد الكتب وأشرطة الفيديو ملقاة على المقاعد بإهمال، حينئذ تعرف أن صاحبة البيت لا تهوى ترتيب بيتها.
  • وحيث إن المرأة تقضي في البيت أوقاتا طويلة فإنك كلما وفرت لها أماكن مرتبة تحس بالراحة النفسية وتزداد هذه الراحة النفسية إذا بدا كل شيئ في مكانه.
4 وجود الأتربة
  • إن أكثر ما يثير التوتر في البيت هو وجود نوع من الأتربة حتى لو كان قليلا على الأثاث أو الجدران أو الصور، ذلك أن مثل هذا يجعل الإنسان يحس أنه يعيش في كهف مهجور أو في مكان غير مرتب وغير معتنى به،
5 آثاث من الطراز القديم
  • إذا دخلت المنزل ووجدت الأثاث كله من الطراز القديم فاعلم أن صاحبة المنزل متزمتة متمسكة بالتقاليد ترفض أن تتطور مع الحياة،
  • ذلك أن أي سيدة متطورة مع الحياة لا بد أن تضع في بيتها ولو في ركن صغير شيئا حديثا، فمن الممكن أن يخلط الحديث القديم بذوق رفيع يجعلهما أكثر جمالا.
  • فمثلا إذا كان هناك بعض المقاعد ذات الطراز القديم فإنه من الممكن أن تضيف إليها ركنا صغيرا يخرج هذا المكان من جمود الماضي.
  • على أن أهم شيئ يجب أن يتوافر في أثاث المنزل أن يكون مريحا، ولذلك فإننا نتعجب من بعض السيدات اللاتي يتمسكن بنوع معين من الأثاث قد يكون شكله جذابا ولكنه غير مريح، وفي هذه الحالة فإننا نأخذ الإحساس بعدم الراحة من هؤلاء الذين يعيشون في هذا المنزل ويكونون دائما وفي معظم الأوقات غير مستريحين من الداخل.
  • إن المرأة ذات الشخصية السوية هي التي إذا دخلت بيتها وجدت كل شيئ عليه لمسات من الجمال وألوان متناسقة.

تم عرض هذه المقالة 11٬579 مرة

هل أعجبتك هذه المقالة ؟

210 38