أشياء لا يمكن تجاهلها في صحة رضيعك

هناك بعض الأعراض التي يواجهها الطفل يجب أن يعيها الأهل وذلك لأنها تعتبر من الخطوط الحمراء لصحة الطفل ويجب أن يتم العلاج الفوري عند الإصابة بها وفي هذا المقال سنتعرف على ما يحتاجه الطفل من علاج عند التعرض لأي مشكلات صحية.

1

القسم الرئيسي

1المشاكل الصحية التي لا يمكن تجاهلها عند رضيعك
  1. الطفح الجلدي بالإضافة إلى طفح الحفاظ
  2. تعرض طفلك للشفاه الزرقاء
  3. صعوبة التنفس
  4. الحمى أكثر من 38 درجة
  5. اصفرار الجلد
  6. الجفاف وتأثيره على صحة الرضيع
2

القسم الثاني

1الطفح الجلدي وطفح الحفاظ
غالبا ما يصاب المولود الجديد بالطفح الجلدي خلال الأيام الأولى من ولادته ويمكن أن يصاب بالطفح الجلدي بعدها بعدة أشهر وذلك إذا كانت بشرته حساسة وغالبا ما تكون حالات الطفح الجلدي خفيفة وتمر في سلام وتزول من تلقاء نفسها أو عن طريق استخدام المراهم الآمنة للطفل ولكن إذا استمر الطفح الجلدي وأصبح شكله يقلقك فعليك استشارة الطبيب لكي يتم معرفة أسباب الطفح الجلدي لدى طفلك لوضع العلاج المناسب له.
2الشفاه الزرقاء
يجب أن تعلم أن الطفل ذو الشفاه الزرقاء أو الغشاء المخاطي الأزرق لا يحصل على الأكسجين الكافي حيث تسمى هذه الحالة بالزرق كما أنها تتطلب العلاج الفوري ولذلك إذا وجدت طفلك قد ازرق فعليك استدعاء سيارة الإسعاف فورا فعلى الرغم من أن هناك بعض الحالات التي تزول أعراضها من تلقاء نفسها إلا أن هناك بعض الحالات التي تصل إلى الموت إذا لم يتم علاجها بشكل فوري.
3صعوبة التنفس
يمكن أن يتنفس بعض الأطفال بصعوبة وبشكل سريع باستمرا مما يعمل على إجهاد عضلات الصدر لديهم أكثر من اللازم وقد تصفر أنوفهم فكل هذه الأعراض تدل على إصابتهم بضيق التنفس وإذا وجدت تلك الحالة على طفلك فعليك الاتصال بطبيب الأطفال وإذا امتدت فترة الإصابة لأكثر من عدة ساعات فيجب استدعاء الطوارئ للاطمئنان على صحة الرضيع.
4الحمى أكثر من 38 درجة
يجب أن يتم الاهتمام واستشارة الطبيب إذا أصيب الرضيع بالحمى لأنه في اغلب الأحيان لا تكون هناك أسباب محددة حيث يمكن اعتبارها حمى خفيفة ويمكن أن تصل لتكون التهاب في السحايا وينصح بقياس درجة حرارة الرضيع عن طريق فتحة الشرج لأنها اكثر الطرق دقة للحصول على درجة حرارته الصحيحة ويمكن أن ينصح الطبيب بإدخال الرضيع إلى المستشفى لإجراء بعض الفحوصات مثل فحص العمود الفقري لكي يتم تحديد السبب الحقيقي للحمى كما يمكن أن يتطلب الأمر الخضوع لبعض المضادات الحيوية تحت إشراف الطبيب المعالج.
5اصفرار الجلد
عند إصابة الطفل بالاصفرار بعد الولادة قد تشير هذه الحالة إلى الإصابة باليرقان الشديد فبعض هذه الإصابة بكون خطير والبعض الآخر يختفي من تلقاء نفسه ولذلك إذا لم تزول عند طفلك من تلقاء نفسها فيجب إجراء بعض الفحوصات.يحدث الاصفرار نتيجة مادة البيليروبين التي يتم إنتاجها من الكبد لأن الكبد يكون غير مكتمل بما فيه الكفاية فتتراكم هذه المادة بكميات كبيرة في الجسم مما يؤدي إلى اصفرار الجلد.إذا تواجدت هذه المادة بكميات كبيرة جدا فيمكن أن تؤثر بالسلب على الدماغ وتؤدي إلى أضرار لذلك ينصح العديد من الأطباء بضرورة القيام بإطعام الرضع على فترات متقاربة لكي تعمل على إخراج البيليروبين الزائد مع البراز.إذا لم يتم علاج الرضيع عن طريق النظام الغذائي فيتم اللجوء إلى تعرضه تحت ضوء الأشعة فوق البنفسجية حيث تعمل تلك الأشعة على وقف إنتاج مادة البيليروبين الزائدة وإذا لم يتم حل المشكلة بعد التعرض لتلك الأشعة فيجب القيام بعملية نقل الدم ولكن غالبا ما يكون العلاج المنزلي بالضوء كافيا لتقليل مستوى البيليروبين في جسم الطفل.
6الجفاف وصحة الرضيع
يمكن أن يعاني الطفل من الجفاف ويمكن أن يشتمل الجفاف على جفاف الفم والتعب والعينين الغائرة وفي هذه الحلالة يفضل الاتصال بالطبيب المختص والذي قد ينصح بتغذية الطفل عن طريق بدائل الشوادر ولا يفضل إعطاء الطفل الماء حيث يعمل الماء على خفض مستويات الصوديوم ويجب أن تستمر الأم في إرضاع طفلها بالرضاعة الطبيعية في تلك الحالة.
نصيحة
يجب الاهتمام بصحة رضيعك جيدا وعند ظهور أي أعراض أو علامات غير واضحة يجب التوجه مباشرة للطبيب لإعطاءه العلاج المناسب للحرص على سلامته.

تم عرض هذه المقالة 45 مرة

هل أعجبتك هذه المقالة ؟

1 0