أكثر 10 حيوانات سامة على وجه الأرض




  • يوجد على كوكب الأرض العديد من الكائنات الحية ، وهناك الكثير منها نعرفها ونعرف اسماءها
  • وهناك ايضا حيوانات لا نعرفها ، وعلى سطح الأرض تتنوع الكائنات الحية وبالاخص الحيوانات
  • حيث تجد على وجه الأرض حيوانات سامة قد لاتعرف أنها سامة ، في هذه المقالة نعرض لكم 10 حيوانات سامة على وجه الأرض .
  • من أفعى (كوبرا الملك) إلى (قناديل البحر).
1

10 حيوانات سامة على وجه الأرض

سمكة الينفوخية
1 سمكة الينفوخية
  • بينما تحتل سمكة الينفوخية المركز الثاني لأكثر الفقاريات السامة، إلا أنها في حال طهيها بشكلٍ غير صحيح من قِبل الطُّهاة اليابانيين فقد تُسبب عدداً من الوفيات أكبر مما قد تسببه عند مصادفتها في البحر.
  • و بالرغم من أن هذه السمكة تُعرف بمهاجمتها للبشر إلا أنها تُعتبر وجبةً شهيةً في اليابان، حيث يُسمح للطهاة المحترفين فقط بإعداد تلك الوجبة الخطيرة.
عقرب (مُطارد الموت)
2 عقرب (مُطارد الموت)
  • بينما تُعد معظم العقارب غير مؤذية إلى حدٍ كبيرٍ إلا أن هناك بعض الأنواع السامة ذات الشهرة الكبيرة، من هذه الأنواع عقرب (مُطارد الموت) و الذي يُعد من أخطرها على الإطلاق.
  • من بين الأعراض الناتجة عن سم هذا العقرب: الحُمى، التشنجات، الغيبوبة، و الشلل.
  • من المُثير للسُخرية أن هذا العقرب لا يمكنه قتل شخصٍ بصحةٍ جيدة من لدغةٍ واحدة.
ضفدع السهم المُميت
3 ضفدع السهم المُميت
  • ربما تكون هذه الضفادع ذات الألوان الغريبة أكثر الحيوانات السامة في هذا الحجم، حيث يصل حجمها إلى خمسة سنتيميترات فقط، و بالرغم من أنها ليست خطيرةً كغيرها من الحيوانات السامة فإنه يُقال أن الضفدع الواحد مُخزّنٌ بغدده سُمٌ يكفي لقتل 10 أشخاص أو 20 ألف فأر.
  • و بينما تُعد الطريقة الواحدة حالياً التي يُمكن أن تتعرض من خلالها للإصابة بسم هذا الضفدع هو أن تأكله أو تلمَسه، إلا أن هذه الضفادع كانت تُستخدم قديماً في صناعة الأسهم المميتة، مما يُفسّر سبب تسميتها بهذا الاسم.
أفعى التايبان الداخلي
4 أفعى التايبان الداخلي
  • تتواجد هذه الأفاعي السامة في أستراليا، و يُعتقد أنها سامةً أكثر بمئتي مرة من معظم أفاعي الكوبرا، يقول العلماء أن جرعةً واحدة من سم هذه الأفعى يمكنها أن تقتل 100 شخص في الحال.
  • قد تبدو أفعى خطيرة للغاية، إلا أنه لا توجد حالات وفاة مُسجّلة بسبب تلك الأفاعي، ربما بسبب طبيعتها الخجولة و الانطوائية.
سمكة الحَجَر
5 سمكة الحَجَر
  • تمتلك هذه السمكة المُفترسة الماكرة لقب أخطر سمكة على وجه الأرض، حيث أن لها أشواك صخرية خشنة تنشر السموم، و التي بدورها تسبب التورُّم، و الآلام، و الشلل، مؤديةً في النهاية للوفاة.
  • و بالرغم من أن سموم (سمكة الحجَر) يمكن علاجها إلا أنها تُصبح مميتةً إذا لم تُعالج في الساعات الأولى بعد التعرُّض للسم.
العناكب البرازيلية الجوّالة
6 العناكب البرازيلية الجوّالة
  • وفقاً لموسوعة (غينيس) للأرقام القياسية فإن العناكب البرازيلية الجوّالة هي أكثر حيوانات سامة على الإطلاق وهي المسؤولة عن معظم حالات الوفاة خلال العام.
  • ليست لدغتها السامة فقط هي ما تجعل هذه العناكب خطيرةً للغاية، و إنما لأنها تميل للبحث عن الطعام داخل المنازل أو صناديق السيارات.
)الحلزون المخروطي الرخامي
7 الحلزون المخروطي الرخامي
  • يُعد الحلزون المخروطي الرُّخامي من أكثر الحيوانات السامة مَكراً في العالم، قطرةً واحدةً من سمه كافيةً لقتل 20 رجلٍ في الحال.
  • تشمل الأعراض الأولية: فقدان الحس، و التورُّم، و بعد ذلك شلل في العضلات و أزمات في التنفس مما يؤدي للوفاة في نهاية الأمر.
  • أكثر ما يجعل هذا الحلزون خطيراً للغاية هو أنه لا يوجد علاجاً لسمه.
الأخطبوط الأزرق الحلَقيّ
8 الأخطبوط الأزرق الحلَقيّ
  • إذا نظرت إلى حجمه فإنك قد تعتقد أن الأخطبوط الأزرق الحلقي هو أقل أنواع الأخطبوط خطورةً، فبينما يبلغ قُطره 2 سنتيميتر فقط فإنه يحتوي على نوعين من السّموم كافيين لقتل البشر و غيرهم من الكائنات في ثوانٍ معدودة.
  • و على العكس من معظم الحيوانات المفترسة السامة فإن لدغة الأخطبوط الأزرق لا تُسبب ألماً، و لكن من يتعرّض للدغة سوف يشعر بالغثيان و فقدان الإحساس و صعوبةٍ في التنفس مما قد يؤدّي للوفاة إذا لم يُعالَج بطريقةٍ صحيحة.
أفعى كوبرا الملك
9 أفعى كوبرا الملك
  • تُعد أفعى كوبرا الملك أطول أفعى في العالم و أيضاً أكثر أكثر أفعى سامةً، في الواقع هي لا تمتلك أقوى أنواع سموم الأفاعي، لكنها تستطيع أن تضخ بجسم فريستها كمية من السموم تصل إلى خمسة أضعاف أي ثُعبانٍ آخر، مما يكفي لقتل 20 شخص.
  • طول أفعى كوبرا الملك و قُدرتها على ضخ السم من بُعدٍ يجعلها من أخطر الحيوانات السامة المميتة على وجه الأرض.
قناديل البحر المكعّبة
10 قناديل البحر المكعّبة
  • عند تعرّضك للمس قناديل البحر المكعبة فإنها تُطلق كمياتٍ كبيرة للغاية من السموم التي تستهدف القلب و الجهاز العصبي و خلايا الجلد.
  • ليس السم فقط هو سبب خطورة تلك القناديل، و إنما الألم الهائل و الصدمة الناتجة قد تُسبب أزمةً قلبية، و قد تُسبب الغرق أيضاً.
  • هناك عددٌ قليلٌ جداً من حالات النجاة المُسجلة من تلك القناديل المكعبة، و من المُعتقَد أن قد تسببت في وفاة أكثر من خمسة آلاف شخصٍ منذ الخمسينات مما يجعلها أكثر الحيوانات السامة في العالم خطورةً.

تم عرض هذه المقالة 426 مرة

هل أعجبتك هذه المقالة ؟

1 0